بسم الله الرحمن الرحيم – رب أنعمت كثيرا فزد -, الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على عباده الذين اصطفى, أما بعد : زوارنا الأعزاء ’’ خزانة التراث العربي ’’ مكتبة عربية إسلامية , تضم روائع ونفائس من تراثنا العربي والإسلامي العظيم الخالد , من طبعات قديمة , و إصدارات نادرة , يصل تاريخ طباعة بعضها إلى 100 سنة أو أزيد , وذلك بروابط ثابتة وسهلة وميسرة , مما لا يكاد يوجد اليوم معروضا في المكتبات التجارية , وأغلبها مما تحتفظ به الخزائن الخاصة , والمكتبات العامة, حتى صار بعضها في حكم المخطوط النادر , و يتميز بعضها كذلك بجودة التصحيح والتحقيق مما يفضل بعض الإصدرات الحديثة, وكان من فضل الله تعالى أن سخر لنا من قام بتصويرها ضوئيا , وتقريبها إلينا, فله سبحانه وحده الحمد والمنة والفضل, ثم لمن قام بهذا العمل الجليل النافع أحسن الجزاء والشكر , فنسال الله العلي العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يوفقنا لطاعته, ويرزقنا وإياكم علما نافعا, وعملا صالحا متقبلا , وأن ينفعنا بما علمنا, ويعلمنا ما ينفعنا , ولا تنسوا إخوانكم من دعوة صالحة بظهر الغيب, والله الموفق , وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين, كتبه أبو يعلى البيضاوي المغربي غفر الله له ولوالديه, آمين

1429/10/19

كتاب الأغاني لأبي الفرج علي بن الحسين الأصبهاني المتوفى سنة 284 هـ, قال ابن كثير في (البداية)(11/263): كاتبا عالما بأخبار الناس وأيامهم, وكان فيه تشيع, قال ابن الجوزي: ومثله لا يوثق به فإنه يصرح في كتبه بما يوجب العشق, ويهون شرب الخمر, وربما حكى ذلك عن نفسه, ومن تأمل كتاب (الأغاني)رأى فيه كل قبيح ومنكر, وقد روى الحديث عن محمد بن عبد الله بن بطين وخلق وروى عنه الدارقطني.اهـ
وقال في (كشف الظنون) هو كتاب لم يؤلف مثله اتفاقا, قال (أبو محمد المهلبي) : سألت أبا الفرج في كم جمع هذا ؟ فذكر أنه جمعه في : خمسين سنة وأنه كتب في عمره مرة واحدة بخطه, وأهداه إلى سيف الدولة فأنفذ له ألف دينار, ولما سمع الصاحب بن عباد قال : لقد قصر سيف الدولة وإنه ليستحق أضعافها, وقال ابن خلدون: كتاب (الأغاني) ديوان العرب، وجامع أشتات المحاسن التي سلفت لهم في كل من فنون الشعر والتاريخ والغناء وسائر الأحوال، ولا يعول به على كتاب في ذلك فيما نعلمه، فهو الغاية التي يسمو إليها الأديب ويقف عندها، وأنى له بها.اهو وقد نقل منه الحافظ في (فتح الباري)(2/441) و(5/76) وفي مواضع أخرى كثيرة في كتابه (الإصابة في تمييز الصحابة)
- طبع لأول مرة ببولاق في القاهرة سنة (1285هـ) في (20) جزءاً، ثم أكمله رودولف برونو بطبعه الجزء (21) في ليدن بهولندا سنة 1306هـ 1888م.

ووضع له المستشرق الإيطالي غويدي فهرساً أبجدياً مطولاً بالفرنسية سنة 1895م يعرف بـ: (جداول الأغاني الكبير) أحصى فيه أسماء (1150) شاعرا، ورد ذكرهم في الكتاب , ومن طبعات الكتاب أيضا طبعة مؤسسة عز الدين بيروت في (7) مجلدات, وفي دار الكتب العلمية بتحقيق عبد علي مهنا وعلي جابر في (25) مجلدا
وموضوع الكتاب الحديث عن الشعر العربي الذي غناه المغنون، منذ بدء الغناء العربي وحتى عصره، مع نسبة كل شعر إلى صاحبه، وذكر نبذ من طرائف أخباره، وتسمية واضع اللحن، وطرق الإيقاع، والأصبع الذي ينسب إليه، ولون الطريقة، ونوع الصوت، وكل ما يتصل بذلك، ثم ميز مائة صوت كانت قد جمعت لهارون الرشيد وعرفت بالمائة المختارة، وافتتح كتابه بالكلام عنها وعن ثلاث أغان اختيرت من المائة. وذكر من سبقه إلى التأليف في الأغاني، كيحيى المكي وإسحاق الموصلي ودنانير وبذل, وترجم فيه لـ (426) علماً من أعلام الشعر والغناء، أتى (الحمودي) و(سلوم) على ترتيبها وتنسيقها في كتابهما: (شخصيات كتاب الأغاني).
وجمع د. حسن محسن الألفاظ التي فسرها أبو الفرج في كتاب: (معجم الألفاظ المفسرة في كتاب الأغاني), ونبه السيد (أحمد صقر) في مقدمة نشرته ل(مقاتل الطالبيين) إلى أن (الأغاني) لم يطبع كاملاً، بل سقطت من طبعته تراجم برمتها مثل ترجمة: (صريع الغواني) وهي (34) صفحة، نقلها ناشر ديوانه عن (الأغاني) (ليدن 1875م).
ومما ألف فيه: (دراسة كتاب الأغاني) (د. داود سلو)، تضمن معلومات مهمة حول اختلاف نسخ الكتاب، كنسخة مكتبة غوتة بألمانيا، وفيها ترجمة (لأبي نواس)، خلافاً للنسخ المطبوعة. ولابن منظور صاحب (لسان العرب) كتاب: (مختار الأغاني في الأخبار والتهاني) اختصر به كتاب (الأغاني), وقد طبع هذا المختصر في ثمانية أجزاء ، وفي الجزء الثالث منه ترجمة موسعة لأبي نواس ، تضمنت أخباراً وأشعاراً لأبي نواس ، لا تجدهما في الأصل، وذلك أن (لابن منظور) كتاباً مفرداً لأخبار (أبي نواس)، وهو مطبوع .
وانظر كتاب (دراسة الأغاني) لشفيق جبري, وكتاب (صاحب الأغاني) (لخلف الله), ولوليد الأعظمي كتاب : (السيف اليماني في نحر الأصفهاني), كتاب قيم طبع في دار الوفاء القاهرة 1408 , بين فيه كثيرا من مفاسد ومؤاخذات على هذا الكتاب, وكتاب (مواطن الخلل والاضطراب في كتاب الأغاني) لمحمد خير شيخ موسى (التراث العربي س9 ع34 ص47).اهـ منقول

ـــــــــــ
طبعة مطبعة بولاق القاهرة سنة 1285هـ في (20) جزءاً،

التحميل :
الأجزاء المتوفرة :
الجزء 9 / الجزء 17 / الجزء18


صفحة تحميل 2 التقدم

0 Comments:

Post a Comment



مدوناتي الإلكترونية

مع تحيات أبي يعلى البيضاوي / خادم طلبة العلم الشريف غفر الله له ولوالديه
اللهم يا ولي الإسلام وأهله مسكنا بالإسلام حتى نلقاك عليه

  © Blogger template 'Isfahan' by Ourblogtemplates.com 2008

Back to TOP